mardi, février 22, 2005

حمودة صديق الطفولة

يسعدني هذا الصباح أن أكتب عن حمودة إبن الجيران الذي لقيته بالأمس أمام باب العمارة، فلقد غاب مدة طويلة تمتد لسنين... سنين كانت كافية لأن ترسم معالم الرجولة على وجهه
لم يدم لقاءنا نصف دقيقة، و لكن هاته المدة كانت كافية لتعيدني إلى أيام الطفولة الجميلة بالسطح، المكان الذي شهد على نبوغ جيلنا، جيل السبعينيات
كنت أنا و حمودة نقضي اليوم كله في نفس روض الأطفال، و كنا نعشق كثيرا رياضة التنس . فكنت دائما ألعب بإسم ـ مارتينا نافراتيلوفا ـ، أما هو فكان لاعبه المفضل هو ـ إيفان لندل ـ، و مع مرور الأعوام، كان علينا أن نغير الأسماء، فصار هو ـ أجاسي ـ و غذوت أنا ـ سيليس ـ
كان حمودة يعاني من شلل الأطفال، و لكن لم تمنعه أبدا هاته الإصابة لممارسة الحياة اليومية بشجاعة. كنا أطفال سعداء، كنا نحلم بالنجاح و كل شيء جميل
كان أبي يمنعني من اللعب مع حمودة، و مع ذلك فقد كنت أحب عالمه، كان بالنسبة لي نوعا من الإنفتاح على ثقافة أخرى ... مختلفة
.قد أكون غير راضية عن نفسي اليوم، لكن لا يسعني إلا أن أفخر بجيل السبعينات، هو جيل لا أقدره فحسب، إنه جيل أحبه

... عذرا، الذكريات تجتاح كتاباتي هاته الأيام لإنه علي إتخاذ بعض القرارات الهامة، أتمنى التوفيق لجميع

7 commentaires:

Younes a dit…

Ton Blog est Supper ! En fait on trouve le vrai sens du bloging... C'est de rapporter ce qui réel parfois personnel sur la toile ! Bravo Nisrine, Dites pourquoi coeur de lion ?

Nisrine,coeur de lion a dit…

L'astrologie est ma passion , mon signe est le lion...signe de noblesse, de fierté et de générosité.
Merci Youness.

Nahid a dit…

Bonjour nissrine, ton blog m'a été recommandé par un ami et je dois avouer que je l'apprecie bcp (le blog :) )
je suis aussi une passionnée de l'astrologie, je suis scorpion. continues, tu fais du bon Blog :)

rayhane najib a dit…

سلام
بداية شيء جميل أن تقتسمي معنا ذكرياتك مهما كانت طبيعتها حزينة أو مفرجة
كما أتمنى لك النجاج والتوفيق في القرارات التي تنوين اتخاذها

boumaalif a dit…

Félicitations!!
Un havre de romantisme..
Un ilot perdu au milieu des tumultes de la vie quotidienne
Bravo Nisrine

hind a dit…
Ce commentaire a été supprimé par un administrateur du blog.
hind a dit…

Tu as le don de pouvoir écrire avec simplicité et profondeur,avec qqs mots tu nous fais vivre de belles histoires .Comme je te l'avais déja dis ,tu dois publier ces nouvelles pour que plus de gens puissent en profiter.