samedi, février 11, 2006

Web Destination, agence interactive.

سلام يا أصدقائي
أعود بعد غياب طويل كان خارجا عن إرادتي... و لكني لم أتوقف أبدا عن قراءة تعاليقكم و رسائلكم... فشكرا لكم على كل كلمة رقيقة منبعثة من القلب... أنا مدينة لكم بكل الود و الإحترام

كان قراري حازما و مدروسا، قرارا تبلور في ذاكرتي مدة ستة أشهر قبل أن ير النور يوم الثاني من شهر يناير... اليوم الذي تقدمت فيه بإستقالاتي لشركه

... كانت من أصعب اللحظات في حياتي أن طلبت ذلك من رئيسي السيد أمين بلوالي... لم أجرؤ أبدا على النظر في عينيه... كم تألمت و شعرت بالحرج الشديد و أنا ألملم بعض شجاعتي لأخبره بأن المدة القصيرة التي قضيتها تحت إشرافه غدت نقطة تحول في حياتي... لقد علمني أجمل ما يمكن أن يعلم في هاته الحياة... علمني حسن الخلق و طيب المعاملات... لم يرفع قط صوته... كان
دائما يلقي التحية الصباحية مبتسما

لا أدري كيف أشكره على كل ما منحني من وقته و ثقته و علمه... أنا فقط أتمنى أن تتاح لي الفرصة لأرد جميله... ففي حياتنا، لا نقابل كل يوم إنسان إسمه ... أمين بلوالي


المهم، قمت بتأسيس شركة خاصة بتصميم مواقع الأنترنيت و كل ما يخص الغرافيكس و التسويق عبر الشبكة...
أنا اليوم أعيش تجربة فريدة... تجربة تحمل مسؤولية الشركة من النواحي التقنية و المالية و الإدارية
...لقد إخترت السباحة في بحري على الغرق في مسابح الآخرين... و أظنه إختيار صائب بكل المقايس
تكفيني لذة المغامرة لأنعم بسعادة و نشوة و إرتياح
.الحمد لله

Web Destination, agence interactive.

6 commentaires:

الفاضل a dit…

و أخيرا عادت قلب الأسد ..و العود أحمد !!
عوما آمنا و غانما انشاء الله في بحر اختيارك ..بالتوفيق

bluesman a dit…

سلام
اتمنى لك كل التوفيق

س.أومرزوك a dit…

أهلا لا نسرين
نحمد الله على سلامتك ، وان شاء الله توفقين في حياتك..مدونة جيدة مقالات جد رائعة..
كوني بخير

Anonyme a dit…

bonne anniversaire je vous souhatez une heureuse vie plaine de joie

Anonyme a dit…

Bonjour,

Au début, joyeux annivairssaire... Et bon continuation pour votre nouvelle entreprise...

H.S: je suis un programmeur technologie Web 2 (Php, CSS, XHTML, XML, XSLT, Javascript, Ajax).. Je cherche de travail si vous avez un poste pour moi, et merci.

jistur@gmail.com

riri a dit…
Ce commentaire a été supprimé par l'auteur.