dimanche, juillet 05, 2009

.... يا أقوى الرجال

... فيما يلي، كلمات كتبتها بقلبي لا بقلمي


قل ما شئت عمن كان بالأمس حبيبا فصارفي عيناك ـ عالما مجنونا ـ

تسابق إلى الأمام كما شئت... و اترك خلفك حبيبا أرديته ـ مشلولا ـ

ترفع عن الإعتذار لجارية من الرعاع كانت بالأمس ـ سليلة الأشراف ـ

يالك من رجل ... يا أقوى الرجال ...رفعت يداك تبغي المعالي...

تسابق و أركض إلى الأمام...أكيد أنك ستفوز... مبروك!

يكفيني شرفا أني يوما ما ... كنت من رعاياكم الأوفياء!

يكفيني شرفا أن أستشهد بسيفكم الذي أصابني خطأ...

عفوا عفوا...نحن من أخطأنا أن إعترضنا طريقكم...

لأنكم ضحايا فقط...إنكم ملائكة لا تخطئون...

سامحونا لأننا تطاولنا عليكم يا أبناء العم...

فنسبكم الشريف أنقى من نسبنا!

ما أرخص دم إشبيلية لديكم... قد سال أنهارا و وديانا...

ما أرخص شعر فتاة أندلسية كان بالأمس القريب مضرب الأمثال...

قل ما شئت يا صديقي في كلامي و هذياني ...

إن قرأته بعينك... لن تجد له معنى ....!

إن قرأته بقلبك... فهو رثاء إمرأة ماتت بين يديك! أين قلبك يا رجل !

إن قرأته بقلبك... فهو رثاء إمرأة ماتت بين يديك! أين إحساسك يا رجل !

إن قرأته بقلبك... فهو رثاء إمرأة ماتت بين يديك! أين شهامتك يا رجل !

حظا سعيدا يا سليل الأشراف... يا أقوى الرجال.

حظا سعيدا لمن ستهديه حبك زهرا و ورودا ....

وعساك أن تقرأ الفاتحة على روحنا وفاء لا حدادا....

.... فمهما رأيتنا نتمشى على الأرض... ثق أننا لسنا إلا موتى!



إمرأة من الماضي


Aucun commentaire: