lundi, août 15, 2011

................................بريق الطفولة


عودت نفسي أن أفرح كالأطفال , وأن أعلن الفرحه وأعبر عنها بـ عفَويّه ومباشرة كما يفعل الأطفال . عودت نفسي أن لآ أخنق الفرحة بكبرياء مزيفة أو توقر أو ثقل , أن أفرح بالأشياء القريبة التي أراها دون أن أسمح لكوابيس التشاؤم والتردد والتساؤلات أن تخنقها أو تضعف وهجها الجميل .

* د. سلمان العودة


Aucun commentaire: