lundi, juin 18, 2012

... شوق الفرسان


...أعد الأيام شوقا لحصان ينتظرني في المغرب
 
...أراني أمتطيه عدوا قرب الشاطئ

 ...أراني على صهوته، أسعد خلق الله


...يكلمني و أكلمه

...يا لشوقي إليه



  

4 commentaires:

Anonyme a dit…

أتمنى أن تكوني بخير للا نسرين
أعلم كم أنت مشتاقة لبلدك الحبيب وخصوصا مدينتك الحبيبة الدار البيضاء وشاطئ بوزنيقة الجميل...أتمنى أن تعودي إلى بلدك في أقرب وقت

مصطفـــــــى

Lalla Nisrine Tazi a dit…

شكرا سيدي مصطفى... فعلا أشتاق لبلدي كثيرا و عما قريب سأكون هناك بمشيئة الله.
أتمناك دائما بخير. قبلاتي للحبيبة خديجة الصغيرة.

Botendienst Wien a dit…

مدونة رقية وناعمة جدااا

entrümpelung wien a dit…

كلام رائع ...بالتوفيق..)