dimanche, janvier 20, 2013

...روائع الطرب الأندلسي في فاس العتيقة


... ويبقى الإرث الأندلسي ساكنا فكري و فؤادي 

تمر أيامي في الغربة البعيدة
و يزداد شوقي و حنيني و تشبتي العميق بأصولي الموريسكية


ما أشبه اليوم بالأمس... التاريخ الشامخ لا يموت

إرث الشعر و العلم ... وحب الخيل و الجنان
رب اشرح لي صدري و يسر لي امري

 
مدح الحبيب المصطفى عليه الصلاة و السلام





من حبي في خير الورى

محــمد طبيب القلـــوب

لاح البـــــــدر لــما سرى

و يفــجي جميع الكروب

كم نبقى بعيد يا تــــــرى

مقـــيد بقيد الذنــــــوب

أهل الرشــــــد لو عـــلمو

محـــو كـــــلما أجـــرمو

حين وقفو في باب السلام

على المصطفى سلمو

*******


النور للعرش يصعد

في مقعد عـــظيم

والله يـــــا محـــمد

في وجــهك النعيم

سلم على محـمد

في مـــــكة الحجر

و اسع إلى محـمد

كما سعى الشجر

و انشق يا محـــمد

لأجــــلك القـــــمر

يا سيد أنت واحـــد

في قدره العـــظيم

و الله يا مـــــــحـمد

في وجهك النـــعيم

*******



نمدح محمد ســـــــــــيد

أهل السما و الأرض

من جاءنا بالشـــــــــرائع

و الســـــنن و الفرض

و اطوى الأرض البسيطة

طــــولها و العــــــرض

واقهر بسيف ملل مشركي الأرض

*******


قلبي عاشق في سيد الأبرار

و النــــــــوم باري

الدمـــع في عيني كالأمــــطار

على خدي جاري

مــتى نكن لـــــه من الـــــزوار

نرمـــــــي جماري

ونشاهد مقام الهادي الإمام

ونقول يا رسول الله يا خير الأنام

عـــليك الســــلام

*******


و من ذلك الوادي تعطرت يا صبا

أرى كل مشتاق إلى المصر قد صبا

و كرر حديث الــبان إنَّ حــــديثه

يــمر على سمعــــي لذيذا و مطربا

*******

الله يفعل ما يشاء

اللّـــــه يفعــــل ما يريد

ما الحكم إلا للإلـه

الواحــــد الفرد المجيد

يعفو الإله بفضــله

عمن يشاء من العبيد

و من وقف ببــــابه

يســـــأله أن لا يخيب

عساه أن يجود لي

بزورة إلـــى الحـــبيب

*******


ما نريد غير قربك

في البعد و القرب

يا محمد حـــــبك

لا يـزول عن قلبي

نريد و الله نــــراك

تنطفــــــي نيراني

إني و الله أهـواك

يا ضـــــــيا أعياني

يا مليح يا مـــبرور

أنت هو سلــطاني

يا مليح الأســـما

يا قامة غصن البان

يا شفيع الأمـــــة

بـــك قلبي مضنـى

*******
 

1 commentaire:

Anonyme a dit…

تقترن ألحان الطرب الأندلسي القادمة من تاريخ المجد الأندلسي الغابر، بأيام العيد حيث تذاع على القنوات والإذاعات المغربية قبل وبعد صلاة العيد وفي ليلة المولد النبوي الشريف، ومباشرة بعد أذان الإفطار في شهر رمضان، وبعد إعلان رؤية هلال العيد أو هلال مطلع شهر الصيام، وهو ما جعل لها حيزا هاما في ذاكرة الصغار والكبار على حد سواء.

أتمنى أن تكوني بخير للا نسرين

مصطفى