lundi, janvier 26, 2015

...شيء من حياتي

......مضت عشر سنوات على إنشاء هاته المدونة

أذكر جيدا تلك الأيام... كل التفاصيل لا زلت عالقة بين السطور
  ...أذكر نسرين التي كانت تحلم دائما بالمستحيل

...و كانت شعلة الأمل لديها عنيدة بامتياز

...خضت صولات و جولات... ذقت مرارة الهزيمة مرات و مرات
 ...و لكني ما إنحنيت يوما في وجه العواصف
و تماما مثلما غيرت مسار حياتي قبل عقد من الزمن... أجدني أخوض ذات المغامرة هاته الأيام
 

هجرت تخصص تكنولوجيا  المعلومات الذي عملت به سنين طويلة لدراسة الطب النفسي و علوم الأعصاب 

و كأني أعانق حلمي الأول .. البحث العلمي، حلم لم يغمض جفنه في دهاليز الحياة و دهاليز روحي

...إنني أعيش هاته الأيام أحاسيس فريدة
...يصعب أن أجد الكلمات لوصفها
تجربة تحفها صعوبات و تضحيات... و لكني توكلت على الله و عزمت أن أكتب نجاحها بماء الذهب 

...أنحني بكل إجلال أمام إمرأة آمنت بي و بطموحي منذ البداية
...إمرأة بذلت كل جهدها لإسعادي و مساعدتي
...تحملت كل جنوني
...أمي... ملكة متوجة على عرش قلبي


...الحمد لله





Aucun commentaire: