mardi, mars 31, 2015

إهداء خاص... ملهمته الوحيدة

...بحب احس انه وانا في غيبتي عامل ليا خاطر
...واما يفتح دفاتره عشان يكتب خواطره
 ...بحب احس بس انى ملهمته الوحيده

1 commentaire:

Anonyme a dit…

أمشي إليكِ، حافيا، الأرض هي حذائي، ومركبتي، في اتجاهك، حيث تقطنين، وحيدة، تلتمعين لي، بين النجوم، وذلك هو عنوانك...