samedi, mai 28, 2016

صباح الرومانسية

قلبي ما بينبض على كيفي ما بعرف عبر من خوفي
تضيع مني الحروف
لما حبيتك يا عمري ما عادت عيني بأمري
وغير سحرك ما بشوف



1 commentaire:

Anonyme a dit…

حين أوشكت أن أنساك تفتحت براعم الورود، و اشتممت عبقها ؛ فتذكّرت رائحة خلايا عنقك ... و تذكّرتك!